محليات شمال سوريا

“الإدارة الذاتية” تمنع التجار من رفع الأسعار في قامشلو شمال شرق سوريا

أصدرت “بلدية الشعب في قامشلو غربي” التابعة للإدارة الذاتية قرراً تمنع من خلاله رفع أسعار المواد الغذائية، وذلك بالتزامن مع هبوط الليرة السورية إلى أدنى مستوياتها واستغلال التجار هذا الهبوط برفع الأسعار.

وقالت “البلدية” الأحد، “حفاظاً على مصلحة المواطنين ومعيشته ولحمايته من الاستغلال وغلاء الأسعار، يمنع منعاً باتاً إضافة أي مبلغ زائد على أسعار المواد الغذائية وغيرها وخاصة مادة الخبز، قبل إصدار أي قرار من الجهات المعنية”.

وسجلت الليرة السورية، سعر 680 ليرة أمام الدولار الأمريكي الواحد، حيث يعتبر أسوأ سعر لها منذ استقلال الدولة السورية عام 1946م، والانفصال بين الليرتين السورية واللبنانية بين عامي 1948م و1949م.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق