سياسة

خفر السواحل التركي يعتدي بالضرب على لاجئين سوريين وسط البحر

اعتدى عناصر من قوات خفر السواحل التركي على لاجئين سوريين، منذ يومين، خلال إبحارهم في عرض بحر إيجه محاولين الوصول إلى إحدى الجزر اليونانية.

وفي التفاصيل، انتشرت مقاطع مصورة كان قد صورها أحد اللاجئين وهو برفقة آخرين على إحدى القوارب يحاولون الوصول إلى اليونان في الوقت الذي اعتدى فيه أحد عناصر خفر السواحل التركي على اللاجئين بالضرب مستعيناً بعصا.

وتبين من خلال الكتابات الموجودة على القارب أنه يعود لخفر السواحل التركي، فيما كان يستنجد لاجئون سوريون على متن القارب من تصرفات عناصر خفر السواحل التركي اتجاههم.

وأكد عدد من اللاجئين السوريين الذين كانوا قد قطعوا بحر إيجه منطلقين من تركيا إلى اليونان للوصول إلى أوروبا أنها ليست الحالة الوحيدة التي حصلت وسبقها عدة اعتداءات من قبل خفر السواحل التركي على المهاجرين أثناء إبحارهم.

كما قال لاجئون تعليقاً على المقطع المصور، إنهم تعرضوا أثناء محاولتهم الوصول عبر قوارب صغيرة إلى اليونان لمحاولات إغراق قواربهم من قوات خفر السواحل التركي

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق