محليات شمال سوريا

قوى الأمن الداخلي تفكك لغمين في الشدادي بريف الحسكة

فككت قوات الأسايش في بلدة الشدادي يوم أمس الثلاثاء لغمين كانا مركونين على ضفة نهر الخابور في بلدة “مركدة”.
و أوضحت الأسايش أنه ورد بلاغ لأعضاء جهاز الأمن العام في بلدة “مركدة” ، التابعة لقوات الأسايش في بلدة الشدادي من مصادر خاصة يفيد بوجود أجسام غريبة الشكل على ضفاف نهر الخابور في ضواحي قرية “جناة” ،توجهت دورية تابعة لقواتنا إلى المكان ، ليتم فرض طوق أمني وإبعاد المدنيين عن الجسمين، لحين وصول أعضاء جهاز الأمن العام وفريق من قسم هندسة الألغام التابع لقوات الأسايش.

و أضافت الأسايش أنه بالتنسيق مع قسم العمليات المركزية ، تبين بأن الجسمين هما عبارة عن لغمان معدان للتفجير عن طريق أجهزة لاسلكية تتيح التحكم بهما في أي وقت ، حسب ما أفاد به إداري قسم الهندسة وجهاز الأمن العام ليتم تفكيكهما بنجاح وإبعاد خطرهما .

يذكر بأن الريف الجنوبي لمدينة الشدادي يشهد عمليات تفخيخ وزرع عبوات ناسفة يتم تفجيرها، يتبنى تنظيم داعش قسماََ منها والقسم الآخر من هذه التفجيرات تسجل ضد مجهول.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق