سياسة

نيجيريا تطلب من “الإدارة الذاتية” تسليمها أطفال من عوائل “داعش” يحملون جنسيتها

طلب وفد نيجيري يزور مناطق شمالي شرقي سوريا الاثنين، من مسؤولين بـ”الإدارة الذاتية” الكردية، تسليمهم أطفال من عوائل تنظيم “داعش” يحملون الجنسية النيجيرية.

وقالت “الإدارة الذاتية” عبر وسائل إعلامها، إن الوفد طلب من “دائرة العلاقات الخارجية” تسليمهم 3 أطفال يتامى من عوائل تنظيم داعش يحملون الجنسية النيجيرية، مشيرة أن النقاش جار في وضعهم تمهيدا لتسليمهم.

وجاء ذلك خلال زيارة وفد من هيئة الخارجية في الحكومة النيجيرية يضم موسى حبيب ماريكا وإياد محمد المودي، لمقر “هيئات الإدارة” الذاتية بناحية عين عيسى في محافظة الرقة، حيث استقبلهم مسؤولين من الرئاسة المشتركة لـ”دائرة العلاقات الخارجية” في “الإدارة الذاتية” عبد الكريم عمر وأمل دادا ورئيسة “هيئة المرأة” جيهان خضرو.

وبحث الوفد مسألة إنشاء محكمة دولية لمقاضاة أسرى تنظيم “الدولة” ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة “الإدارة الذاتية” شمالي شرقي سوريا.

وسبق أن سلّمت “الإدارة الذاتية” الكردية في محافظة الحسكة يوم 19 آب الفائت، أربعة أطفال ألمان من عوائل تنظيم “الدولة الإسلامية” لحكومة بلادهم.

وكانت “الإدارة الذاتية” كشفت الخميس 20 أيلول 2018، أن لديها مئات العناصر التابعين لتنظيم داعش وعوائلهم من 44 دولة عربية وأجنبية، حيث سلمت يوم 25 آذار الماضي، ثلاثة أطفال روس لحكومة بلادهم، كما سبق وأن سلمتها عددا من عائلات عناصر التنظيم يحملون الجنسية الروسية في مدينة القامشلي، سبق ذلك تسليم عائلتين للحكومة السودانية.

وتواجه دول الاتحاد الأوروبي ضغوطا من الولايات المتحدة الأمريكية لاستعادة مواطنيها الذين انضموا سابقا إلى التنظيم وأسرتهم “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) ، حيث طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الدول الأوروبية باستعادة أكثر من 800 عنصر أسروا في سوريا و يحملون جنسياتها.

المصدر:SMART News Agency – وكالة سمارت للأنباء

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق