سياسة

بثينة شعبان : وقف اطلاق النار في ادلب “اجراء روتيني” والجيش التركي سيغادر سوريا مجبراً

اعتبرت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية، بثينة شعبان، أن “إعلان وقف إطلاق النار الذي جرى شمالاً لم يكن الأول من نوعه”، واصفة هذا الإجراء بأنه “روتيني في معركة مستمرة، وكل إجراء يتخذه الجيش بما فيه وقف إطلاق النار، هو لخدمة إستراتيجية كبرى، وهو تحرير كامل الأرض السورية من الإرهاب، ومن المحتلين” .

وأكدت شعبان في حديث لها مع “الميادين “أن “معركة تحرير إدلب مستمرة، وكل شبر من الأراضي السورية مستمر، مجددة التذكير بأن وقف إطلاق النار مؤقت، وهو تكتيك عسكري يستخدمه الجيش لأسبابه التي يعرفها والتي تخدم تحقيق أهدافه” .

وأوضحت مستشارة الرئيس أن “التنسيق بين القيادة السورية الروسية مستمر ودائم”، مشيرة إلى أن “أهم عبارة صدرت عن لسان الرئيس فلاديمير بوتين خلال لقائه الأخير مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، هو قوله إنه ” .

واعتبرت أن “التصريح الروسي يدل على أن المعركة مستمرة، وعلى أن سيادة وسلامة الأراضي السورية هو الهدف الإستراتيجي الذي تسعى سورية وروسيا من أجل تحقيقه” .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق