اقتصاد

إنتاج سوريا من القمح يتجاوز الـ937 ألف طن لغاية الآن.. والشعير عند 341 ألفاً

تجاوز إنتاج سورية من القمح الـ937 ألف طن لغاية الآن بينما ارتفع كميات الشعير المنتجة إلى نحو 341 ألف طن

حيث كشف مصادر خاصة في ” وزارة الزراعة و الإصلاح الزراعي السورية” عن تسويق و استلام ، 937227 طناً من القمح حتى الآن منها 880555 طناً تم استلامها من قبل السورية للحبوب و56672 طناً من قبل المؤسسة العامة لإكثار البذار، يقابله لنفس الفترة من العام الماضي 312634 هكتاراً.

وكانت الكمية المستلمة الأكبر من محافظة الحسكة بحسب صحيفة ” الوطن” والتي بلغت 397532 طناً منها 390999 طناً للسورية للحبوب و6533 طن للمؤسسة العامة لإكثار البذار، وجاءت محافظة حماة والغاب في المرتبة الثانية في تسويق الأقماح حيث بلغت 170044 طناً منها 150381 طناً للسورية للحبوب و19663 للمؤسسة العامة لإكثار البذار يقابلها في العام الماضي ولنفس الفترة 146609 أطنان في حماة والغاب فقط.

وأكد المصدر أن المساحة المزروعة بمحصول الحبوب لهذا الموسم بلغت 1345607 هكتاراً من أصل الخطة المقررة والبالغة 1796718 هكتاراً.

وقدرت مديريات الزراعة في المحافظات المساحة المحصودة من الأقماح بحدود 1083720 هكتاراً، وهذه الكميات المسوقة تمثل الإنتاج في المناطق الآمنة

أما كميات الشعير التي تم استلامها لهذا الموسم فقد بلغت 341780 طناً منها 331045 طناً استلمتها المؤسسة العامة للأعلاف وهناك 10735 طناً استلمتها المؤسسة العامة لإكثار البذار يقاربها في العام الماضي لكامل الموسم 7853 طناً وكانت المساحة المزروعة بمحصول الشعير 1480884 هكتاراً تم حصاد 1184841 هكتاراً وكانت الحسكة في المرتبة الأولى في الكميات المسوقة من الشعير والتي تجاوزت 199 ألف طن تلتها حلب 61138 طناً ثم حماة 41812 طناً ويلاحظ أنه لم يتم استلام أي كمية من الشعير علما أن المساحة المحصودة من الشعير في الرقة تجاوزت 155 ألف هكتار.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق