سياسة

بوتين لماكرون: ندعم هجوم الجيش السوري على إدلب

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين، لنظيره الفرنسي ايمانويل ماكرون: إن موسكو “تدعم الهجمات التي يشنها النظام السوري ضد “إرهابيين” في محافظة إدلب شمال سوريا.

وعقب دعوة ماكرون إلى احترام وقف إطلاق النار في إدلب، قال بوتين “نحن ندعم جهود الجيش السوري.. لوضع حد لهذه التهديدات الارهابية”، مضيفا “لم نقل أبدا أن الإرهابيين في إدلب سيشعرون بالراحة”.

وأعرب ماكرون لدى استقباله بوتين في المقر الصيفي للرئاسة الفرنسية، في بريغانسون بجنوب فرنسا، عن “القلق البالغ” حيال الوضع في إدلب، آخر محافظة لا تزال خارجة كليا عن سيطرة قوات الرئيس السوري بشار الأسد والتي تتعرض لقصف عنيف سوري وروسي.

وأكد ماكرون مخاطبا نظيره الروسي في مؤتمر صحافي مشترك، على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في المنطقة.

وقال “لا بدّ لي من إبداء قلقي البالغ حيال الوضع في ادلب. فسكان إدلب يعيشون تحت القصف، والأطفال يُقتلون. من الملح للغاية التقيد بوقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه في سوتشي” في أيلول/سبتمبر الماضي.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق