سياسة

وليد المعلم : سنفعل ما بوسعنا لطرد القوات التي دخلت سوريا بطريقة غير شرعية

قال وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم “إننا سنفعل كل ما يمكن حتى تغادر كل القوات العسكرية الأجنبية، التي توجد بطريقة غير شرعية في سوريا”، مشيرا إلى أن “الوضع تحسن كثيرا مقارنة بالسنة الماضية.”

وقال المعلم في مقابلة مع قناة “بيلاروس 1” نقلتها وسائل إعلامية إن “الوضع في سوريا حاليا تحسن كثيرا مقارنة بالسنة الماضية وباتت 80% من الأراضي السورية تحت سيطرة الحكومة”.

وأضاف المعلم “لا تزال هناك قوات غير شرعية في الشمال الغربي والشمالي الشرقي للبلاد، ومصرون وسنفعل كل ما يمكن حتى تغادر كل القوات العسكرية الأجنبية، التي توجد بطريقة غير شرعية في سوريا”.

وتابع المعلم أن “الحرب ضد الإرهاب ستتواصل وبالتوازي مع ذلك سيكون هناك عمل سياسي وكذلك تنفيذ برنامج إعادة الإعمار، خاصة في المناطق التي تضررت فيها البنية التحتية أكثر من غيرها”.

وفي سياق اخر، قال المعلم ان سوريا وبيلاروس اتفقتا على عقد اجتماع على مستوى لجنة تمثل الحكومتين لبحث التعاون الاقتصادي والتقني وتعزيز العلاقات بين البلدين”، مضيفا انه بالتعاون والعمل المشترك يمكننا أن نفعل الكثير من أجل رفاه شعوبنا”.

يشار إلى أن المعلم بدأ الأسبوع الماضي زيارة رسمية الى بيلاروس، التقى خلالها كل من رئيس بيلاروس الكسندر لوكاشينكو ورئيس الوزراء سيرجي روماس ونظيره فلاديمير ماكي كل على حدا، و بحث معهم العلاقات الثنائية وتفعيل الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين وموضوع إعادة الاعمار.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق