محليات شمال سوريا

مجلس سوريا الديمقراطية يجتمع مع ممثل الخارجية الأمريكية في واشنطن

اجتمع مجلس سوريا الديمقراطية يوم أمس ٢٩ تموز/يوليو في العاصمة الامريكية واشنطن مع معاون نائب وزير الخارجية الامريكية “جويل ريبورن” لبحث قضايا مكافحة الإرهاب ومستقبل المنطقة في ظل التطورات الإقليمية.

ضم وفد مجلس سوريا الديمقراطية كل من سينم محمد و بسام اسحاق إضافة إلى ” بسام صقر” أعضاء المجلس الرئاسي في أمريكا.
تناول الجانبان مجمل المستجدات السياسية في المنطقة عموماً، والتطورات الأخيرة في شمال وشرق سوريا على وجه الخصوص.
كما تطرق الجانبان إلى المباحثات الجارية حول إنشاء المنطقة الآمنة في مناطق شمال وشرق سوريا، حيث أكد ممثل الخارجية الأمريكية أنه لا يمكن تجاوز قوات سوريا الديمقراطية في حال حصول أي اتفاق بخصوص المنطقة الآمنة المزمع إنشاؤها شرق الفرات.

وفي السياق ذاته بحث الحانبان أسباب تعثر العملية السياسية حتى الآن، حيث لفت وفد مجلس سوريا الديمقراطية أنه لا يمكن أن يتقدم عجلة العملية السياسية أو إيجاد مخرج للأزمة السورية دون مشاركة “مسد” والإدارة الذاتية التي تمثل كافة فئات وشرائح المكونات السورية.
وفي تصريحٍ لها قالت الرئيسة المشتركة لممثلية مسد في واشنطن “سينم محمد” أن اللقاء مع معاون نائب وزير الخارجية الأمريكي كان إيجابياً، وأنهم تناولوا ملفاتٍ عدة، منوهة أنهم نقلوا للجانب الامريكي المعاناة التي يعيشها أهالي الشمال السوري وعفرين بالتحديد في ظل التواجد والاحتلال التركي لأجزاء واسعة من الجغرافية السورية.

إعلام مجلس سوريا الديمقراطية
30 تموز/يوليو 2019

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق