رياضة

معسكر منتخب “سوريا “للرجال بكرة القدم يشهد عودة المدافع ” أحمد الصالح”

تابع منتخب “سوريا” للرجال لكرة القدم تدريباته في ملعب الفيحاء الرئيسي استعداداً للمشاركة في بطولة غرب آسيا المقررة في العراق وتركزت الحصة التدريبة على الناحية البدنية للوصول إلى الجاهزية البدنية المطلوبة ولاسيما أن المردود البدني عامل مهم افتقده منتخب سوريا في الفترة السابقة وشهدت الحصة التدريبية انضمام اللاعبين” فراس الخطيب” و”محمد عنز ” وعودة للمدافع “أحمد الصالح” على أن ينضم “أنس بلحوس” و”شادي حموي” و”حسين جويد” لبعثة المنتخب في كربلاء بانتظار حسم مشاركة” زاهر ميداني” الذي أجرى فحوصات وصور شعاعية للبت بموضوع مشاركته بالبطولة وسبق التمرين اجتماع موسع لرئيس اتحاد كرة القدم “محمد فادي الدباس “مع الجهازين الفني والإداري واللاعبين تحدث خلاله الدباس عن أهمية تحقيق نتائج ايجابية في البطولة وتقديم صورة مشرفة للكرة السورية وأضاف الدباس : البطولة فرصة لاستعادة ثقة ودعم الجمهور الكبير وتأكيد إن الخروج من آسيا وما تبعه من نتائج غير مرضية بمثابة كبوة لن تتكرر والقادم أفضل والبداية مرتقبة أمام الفلبين في التصفيات المشتركة ومن هنا تكمن أهمية تحقيق نتائج ايجابية في بطولة غرب آسيا كحافز معنوي مهم للمنتخب وأثنى” الدباس” على التزام اللاعبين بالمعسكر الحالي ورحب بعودة اللاعب “أحمد الصالح” والتزام الكابتن” فراس الخطيب” والحارس” ابراهيم عالمة” و”تامر حاج محمد” و”عمرو جنيات” والمحترفين ممن تحصل على موافقة ناديه للمشاركة إلى جانب اللاعبين المحليين لحجز مكان لهم في جسم المنتخب ، واعتبر الدباس أن الدعوة الحالية للاعبين(المحترفين والمحليين) تشكل بروفة نهائية قبل الاستحقاق الآسيوي المرتقب وشدد الدباس على روح العمل الجماعي والرغبة بتقديم أداء مشرف لتحقيق نتائج ايجابية والطموح مشروع بالمنافسة في غرب آسيا

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق