سياسة

أمن الدولة يستدعي ياسر العظمة بعد عودته إلى سوريا

استُدعي الفنان السوري ياسر العظمة، مرتين لزيارة الفروع الأمنية في العاصمة دمشق منذ عودته إلى سوريا في شباط 2019.

وقال موقع الحل الإخباري، إن فرع أمن الدولة استدعى العظمة دون إجباره على وقت معين، التقى خلال الزيارة برئيس الفرع ونائبه.

وبحسب الحل، فإن اللقاء كان ودياً، جرى خلاله توجيه أسئلة للعظمة تتعلق عن إقامته في دول مصر والإمارات والجزائر، وحول ما إذا كان ينوي البقاء في دمشق، وانتهى اللقاء بحصول العظمة على موافقة شفوية لإعادة انتاج مسلسل مرايا.

وبعد حصول العظمة على الموافقة على البدء بإنتاج مرايا أُعيد طلبه إلى فرع أمني آخر، وتحدثوا بشكل صريح مع العظمة أن المرحلة الحالية مختلفة تماماً عن مرحلة ما قبل الحرب وأن حلقات مرايا يجب أن تكون مدروسة للغاية.

وأبلغ أحد ضباط استخبارات النظام ياسر العظمة بأن الأخير قد يعمل كوسيط لعودة بعض الفنانين الذين خرجوا من سوريا وأعلنوا معارضتهم للنظام، شرط أن يقوموا بتسوية أوضاعهم.

ويعمل ياسر العظمة الآن على وضع اللمسات الأخيرة على النص النهائي لسلسة مرايا 2020، إذ يشرف بنفسه على كتابة معظم اللوحات، والتي سيتناول فيها مواضيع اجتماعية ومعيشية بعيداً عن السياسة بشكل كامل.

ومن المرجح أن تتولى شركة إيمار الشام، التابعة لرجل الأعمال السوري، سامر فوز، عملية إنتاج المسلسل والبدء بعمليات التمثيل خلال فترة وجيزة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق