رياضة

معسكر تدريبي داخلي في “دمشق” لمنتخب سوريا الأولمبي لكرة القدم

انطلق عصر يوم أمس المعسكر التدريبي الداخلي لمنتخب سوريا الأولمبي في مدينة الفيحاء والذي يمتد حتى العاشر من الشهر الحالي، تمهيداً لانتقاء اللاعبين الذين سيسافرون إلى المعسكر الخارجي في روسيا منتصف الشهر الحالي والذي يشهد انضمام عدد من اللاعبين المحترفين في أوروبا وأميركا الجنوبية لرؤيتهم واختبارهم ووجهت الدعوة إلى (42 )لاعباً ممن شاركوا في التصفيات التأهيلية إلى كأس آسيا في شهر آذار الفائت، إضافة إلى لاعبين تم اختبارهم في المعسكر التدريبي الأول في شهر نيسان، وعدد من اللاعبين الجدد الذين تابعهم الكادر الفني بقيادة المدرب “أيمن الحكيم” ومعاونيه” أحمد عزام “و”مصعب محمد” في المراحل الأخيرة من بطولتي الدوري والكأس واللاعبون هم: غيث سليمان، عماد إدلبي، أنس بيطار، صبحي شوفان، منير نشار، زكريا حنان، طه بصيص، صهيب شرعبي، أحمد رجب، محمد خوجة، محمد اللولو، محمد مالطة، الليث علي، يوسف محمد، محمد رستم، أنس العاجي، محمد حلاق، لؤي الشريف، ميلاد حمد، محمد البري، زيد غرير، علاء الدالي، عبد الهادي الدالي، رامي الترك، مازن عمارة، مروان زيدان، عبد القادر عدي، مصطفى جنيد، أمين حداد، أيمن عكيل، عماد الحموي، علي بشمان وعبد الهادي شلحة
فيما ينتظر أن يلتحق كل من عبد الرحمن بركات، خليل إبراهيم ونبيل كورو اليوم، ويغيب كل من كامل حميشة ومحمد كامل كواية اللذين تعرضا للإصابة مع المنتخب الأول وكل من يوسف الحموي، فارس أرناؤوط وخالد كردغلي لالتزامهم بدورة الهند الدولية، إضافة إلى وليم غنام الذي سيلتحق بالفريق في معسكره الخارجي في وقت لاحق من هذا الشهر
وقبل بداية الحصة التدريبية أكد” الحكيم” أن الهدف من المعسكر الحالي إضافة إلى المعسكر المقرر في مدينة” كراسنودار” الروسية هو مواصلة رؤية وتجريب عدد من اللاعبين للوصول إلى تشكيلة تضم ما لا يقل عن( 35 )لاعباً مشيراً إلى أن الباب سيبقى مفتوحاً أمام كافة اللاعبين إلى أن يحين موعد تسليم القائمة النهائية للاتحاد الآسيوي من أجل المشاركة في بطولة آسيا تحت( 23) سنة مطلع العام المقبل في تايلند.
وتابع “الحكيم ” متحدثاً إلى اللاعبين: بعد نهاية بطولة الدوري انقطع الكثير منكم عن التمارين، ما أدى إلى تراجع واضح في المستوى البدني، ومن خلال المعسكر الحالي سنعمل على هذا الجانب واختيار الأكثر جاهزية للسفر إلى” روسيا” وشدد الحكيم على أن هذا الأمر يجب أن يشكل حافزاً لدى جميع اللاعبين من أجل المحافظة على لياقتهم وجاهزيتهم، وأن يعملوا بجد من أجل تحقيق هدفهم الشخصي أولاً في لعبة اختاروا أن تكون مهنتهم ومصدر رزقهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق